حزب تونسي معارض يطالب بحل البرلمان والدعوة إلى إنتخابات تشريعية مبكرة

02:40:58 20-04-2017 | Arabic. News. Cn

تونس 19 ابريل 2017 (شينخوا) دعا لطفي المرايحي الأمين العام لحزب الاتحاد الشعبي الجمهوري، التونسي المعارض، إلى حل البرلمان واجراء انتخابات تشريعية مبكرة.

وقال المرايحي في حديث إذاعي بثته مساء اليوم (الأربعاء) إذاعة (جوهرة اف ام) المحلية التونسية، إن "مصلحة البلاد باتت تستدعي اليوم من رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي حل البرلمان والدعوة إلى انتخابات مبكرة".

واعتبر أن مثل هذه الخطوة لها "أبعاد رمزية ورسالة إلى الشعب بإرجاع السيادة إليه حتى يختار من جديد من هو قادر على إخراج البلاد من وضعها الصعب، بعد أن بات جليا أن أصحاب السلطة عاجزون عن الإيفاء بوعودهم"، على حد قوله.

وشدد في هذا السياق على إجراء انتخابات "تتنافس فيها الأحزاب ببرامج واضحة بعيدا عن الوعود الزائفة وحملات التجييش".

وتاتي هذه الدعوة فيما عقد أعضاء الكتلة النيابية للائتلاف اليساري الحزبي "الجبهة الشعبية"، مساء اليوم، مؤتمرا صحفيا داخل مقر البرلمان، لتسليط الضوء على ما وصفوه بـ" الإنتهاكات والخروقات" المسجلة بالجلسات العامة للبرلمان خلال الايام السابقة.

واعتبر النائب المنجي الرحوي خلال هذا المؤتمر الصحفي أن البرلمان التونسي "فشل في مهامه"، لافتا في هذا السياق إلى وجود معاملات سياسة تكيل بمكيالين.

وأشار إلى أن الأغلبية الحاكمة "تلجأ إلى حشد نوابها عندما تكون هناك مشاريع قوانين معروضة على المصادقة تتعلق بلوبيات فساد وأخرى فيها مصالح شخصية، بينما نلاحظ كثرة الغياب وعدم الانضباط والاهتمام عندما يتعلق الأمر بقوانين هامة لها علاقة مباشرة بالمواطنين".

وحذر من أن بعض القوانين "أصبحت محل مقايضة بين كتلتي حركتي النهضة الاسلامية ونداء تونس"، وقال إنه من واجب "الجبهة الشعبية" أن تنبه الشعب إلى أن هذا البرلمان فشل في تحقيق مطالبه وأنه يخدم فقط الاحزاب الحاكمة والحكومة والاغلبية البرلمانية التي وصفها بـ" المنحرفة سياسيا".

ألصق عنوان البريد الإلكتروني لصديقك في الفراغ اليمين لإرساله هذه المقالة العودة الى الأعلى
arabic.news.cn

حزب تونسي معارض يطالب بحل البرلمان والدعوة إلى إنتخابات تشريعية مبكرة

新华社 | 2017-04-20 02:40:58

تونس 19 ابريل 2017 (شينخوا) دعا لطفي المرايحي الأمين العام لحزب الاتحاد الشعبي الجمهوري، التونسي المعارض، إلى حل البرلمان واجراء انتخابات تشريعية مبكرة.

وقال المرايحي في حديث إذاعي بثته مساء اليوم (الأربعاء) إذاعة (جوهرة اف ام) المحلية التونسية، إن "مصلحة البلاد باتت تستدعي اليوم من رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي حل البرلمان والدعوة إلى انتخابات مبكرة".

واعتبر أن مثل هذه الخطوة لها "أبعاد رمزية ورسالة إلى الشعب بإرجاع السيادة إليه حتى يختار من جديد من هو قادر على إخراج البلاد من وضعها الصعب، بعد أن بات جليا أن أصحاب السلطة عاجزون عن الإيفاء بوعودهم"، على حد قوله.

وشدد في هذا السياق على إجراء انتخابات "تتنافس فيها الأحزاب ببرامج واضحة بعيدا عن الوعود الزائفة وحملات التجييش".

وتاتي هذه الدعوة فيما عقد أعضاء الكتلة النيابية للائتلاف اليساري الحزبي "الجبهة الشعبية"، مساء اليوم، مؤتمرا صحفيا داخل مقر البرلمان، لتسليط الضوء على ما وصفوه بـ" الإنتهاكات والخروقات" المسجلة بالجلسات العامة للبرلمان خلال الايام السابقة.

واعتبر النائب المنجي الرحوي خلال هذا المؤتمر الصحفي أن البرلمان التونسي "فشل في مهامه"، لافتا في هذا السياق إلى وجود معاملات سياسة تكيل بمكيالين.

وأشار إلى أن الأغلبية الحاكمة "تلجأ إلى حشد نوابها عندما تكون هناك مشاريع قوانين معروضة على المصادقة تتعلق بلوبيات فساد وأخرى فيها مصالح شخصية، بينما نلاحظ كثرة الغياب وعدم الانضباط والاهتمام عندما يتعلق الأمر بقوانين هامة لها علاقة مباشرة بالمواطنين".

وحذر من أن بعض القوانين "أصبحت محل مقايضة بين كتلتي حركتي النهضة الاسلامية ونداء تونس"، وقال إنه من واجب "الجبهة الشعبية" أن تنبه الشعب إلى أن هذا البرلمان فشل في تحقيق مطالبه وأنه يخدم فقط الاحزاب الحاكمة والحكومة والاغلبية البرلمانية التي وصفها بـ" المنحرفة سياسيا".

الصور

010020070790000000000000011101451362214851