الكشف عن أسباب وقوع حادث تسمم قتل شخصين في شمالي الصين

16:47:00 19-05-2017 | Arabic. News. Cn

بكين 19 مايو 2017 (شينخوا) أعلنت مصلحة الدولة لسلامة العمل اليوم الجمعة ان الاستخدام غير القانوني لحاوية كلور كبيرة جدا من قبل مصنع مطاط في شمالي الصين كان السبب وراء حادث التسمم الذي وقع الأسبوع الماضي.

ووجدت المصلحة أن الشركة قامت وفي محاولة منها لتوفير التكاليف بتركيب حاوية مليئة بالكلور المسال ومفرطة في الحجم. ويقع مصنع ليشينغ للمطاط بالقرب من سونقوتشوانغ، وهي قرية تتبع لمدينة هجيان بمقاطعة خبي في شمالي البلاد.

وتمزق الأنبوب الذي يربط الحاوية بشاحنة الكلور صباح يوم 13 مايو، حيث أسفر الكلور المتسرب عن وفاة شخصين وإرسال 25 آخرين إلى المستشفى.

وقالت المصلحة ان سوء التنظيم وتراخي الاستجابة لحالات الطوارئ والنقص في الوعي بالسلامة والخبرة المهنية كانت من بين العوامل التي أدت لوقوع الحادث الخطير.

وحثت المصلحة الحكومات المحلية على معالجة الاستخدام غير القانوني للمواد الكيميائية الخطرة لمنع وقوع حوادث من هذا القبيل مرة أخرى.

وشهدت الصين حوادث أقل في أماكن العمل في الشهور الأربعة الأولى من العام الجاري، وسط التنسيق المنتظم والتجاوب مع تأكيدات الحكومة بضرورة زيادة التركيز على سلامة العمل.

ولم تحدث "حوادث شديدة الخطورة" خلال الفترة ما من يناير وابريل، والتي تشير في الصين إلى الحوادث التي تتسبب في سقوط أكثر من 30 قتيلا وإصابة أكثر من 100 بشكل جسيم،أو تلك التي تتسبب في خسائر اقتصادية مباشرة تتجاوز 100 مليون يوان (حوالي 15 مليون دولار أمريكي).

ألصق عنوان البريد الإلكتروني لصديقك في الفراغ اليمين لإرساله هذه المقالة العودة الى الأعلى

إذا أردت ان تتصل بنا لتقديم اقتراح أو تصحيح خطأ، ارسل

البريد الإلكتروني إلي:xinhuanet_arabic@news.cn

arabic.news.cn

الكشف عن أسباب وقوع حادث تسمم قتل شخصين في شمالي الصين

新华社 | 2017-05-19 16:47:00

بكين 19 مايو 2017 (شينخوا) أعلنت مصلحة الدولة لسلامة العمل اليوم الجمعة ان الاستخدام غير القانوني لحاوية كلور كبيرة جدا من قبل مصنع مطاط في شمالي الصين كان السبب وراء حادث التسمم الذي وقع الأسبوع الماضي.

ووجدت المصلحة أن الشركة قامت وفي محاولة منها لتوفير التكاليف بتركيب حاوية مليئة بالكلور المسال ومفرطة في الحجم. ويقع مصنع ليشينغ للمطاط بالقرب من سونقوتشوانغ، وهي قرية تتبع لمدينة هجيان بمقاطعة خبي في شمالي البلاد.

وتمزق الأنبوب الذي يربط الحاوية بشاحنة الكلور صباح يوم 13 مايو، حيث أسفر الكلور المتسرب عن وفاة شخصين وإرسال 25 آخرين إلى المستشفى.

وقالت المصلحة ان سوء التنظيم وتراخي الاستجابة لحالات الطوارئ والنقص في الوعي بالسلامة والخبرة المهنية كانت من بين العوامل التي أدت لوقوع الحادث الخطير.

وحثت المصلحة الحكومات المحلية على معالجة الاستخدام غير القانوني للمواد الكيميائية الخطرة لمنع وقوع حوادث من هذا القبيل مرة أخرى.

وشهدت الصين حوادث أقل في أماكن العمل في الشهور الأربعة الأولى من العام الجاري، وسط التنسيق المنتظم والتجاوب مع تأكيدات الحكومة بضرورة زيادة التركيز على سلامة العمل.

ولم تحدث "حوادث شديدة الخطورة" خلال الفترة ما من يناير وابريل، والتي تشير في الصين إلى الحوادث التي تتسبب في سقوط أكثر من 30 قتيلا وإصابة أكثر من 100 بشكل جسيم،أو تلك التي تتسبب في خسائر اقتصادية مباشرة تتجاوز 100 مليون يوان (حوالي 15 مليون دولار أمريكي).

الصور

010020070790000000000000011100001362985511