غوتيريش يؤكد على أهمية حل الصراعات للوقاية من المجاعة في إفريقيا

10:15:14 13-10-2017 | Arabic. News. Cn

الأمم المتحدة 12 أكتوبر 2017 (شينخوا) أكد الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش يوم الخميس على أهمية حل الصراع لمعالجة السبب الجذري للمجاعة في بعض الدول الإفريقية.

وقال غوتيريش لمجلس الأمن الدولي إنه بالرغم من زيادة مساعدة المجتمع الدولي إلا أن أعداد الأشخاص المعرضين لخطر المجاعة قد نمت في جنوب السودان والصومال واليمن وشمال شرق نيجيريا.

وفي جنوب السودان، أوضح الأمين العام أن نحو 6 ملايين مواطن يعانون من الانعدام الغذائي الحاد مرتفعا العدد من 5 ملايين في بداية العام، مضيفا أن " المساعدة الإنسانية تنقذ أوراح. لكننا لم نتعامل مع السبب الجذري الأساسي لهذه الأزمات الغذائية ألا وهو الصراع".

وأشار إلى أن نحو 8 بالمائة من تمويل برنامج الغذاء العالمي يذهب إلى المناطق المتضررة بالصراع. ويعيش حوالي 60 بالمائة من 815 مليون شخص يعانون من الجوع اليوم في الصراع. ويوجد ثلاثة أرباع الأطفال الذين يعانون من التقزم في العالم في دول متضررة بالصراع.

وتابع: " حتى يتم حل هذه الصراعات وتتجذر التنمية، ستظل المجتمعات والمناطق بكاملها تعاني من الجوع والمعاناة".

ودعا غوتيريش أطراف الصراع في كافة الدول الأربع إلى الوفاء بالتزامهم إزاء السلام. وطلب منهم السماح بعبور مواد الإغاثة الإنسانية بسرعة وبدون عوائق وفرض قيود بنية حسنة واحترام وحماية العاملين في المجال الإنساني والامدادات.

كما أكد غوتيريش على أهمية الوقاية من المجاعة.

وقال إن آليات الإنذار المبكر من المجاعة عملت بشكل جيد في الدول الأربع. " المساعدة الإنسانية وتعزيز احترام القانون الدولي يجب أن يستكملا باستثمار في سلام مستدام وحلول شاملة على الأجل الطويل".

وأشار غوتيريش إلى أن هذه الدول تتعامل مع التطرف العنيف في نفس الوقت الذي تعاني فيه من ركود اقتصادي وانخفاض أسعار النفط. وهي أمثلة قوية على التحديات المعقدة والمتعددة الأبعاد. وتتطلب نهجا على نطاق المنظومة يعالج العلاقة بين التنمية الإنسانية وصلتها بالسلام.

وقال" على المدى الطويل، لابد من التركيز على ما تحتاج إليه المجتمعات والدول للخروج من الصراع المطول وعدم الاستقرار . ويتعين أن نساعد الناس ليس فقط على البقاء على قيد الحياة وإنما الإزدهار ".

ألصق عنوان البريد الإلكتروني لصديقك في الفراغ اليمين لإرساله هذه المقالة العودة الى الأعلى

إذا أردت ان تتصل بنا لتقديم اقتراح أو تصحيح خطأ، ارسل

البريد الإلكتروني إلي:xinhuanet_arabic@news.cn

arabic.news.cn

غوتيريش يؤكد على أهمية حل الصراعات للوقاية من المجاعة في إفريقيا

新华社 | 2017-10-13 10:15:14

الأمم المتحدة 12 أكتوبر 2017 (شينخوا) أكد الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش يوم الخميس على أهمية حل الصراع لمعالجة السبب الجذري للمجاعة في بعض الدول الإفريقية.

وقال غوتيريش لمجلس الأمن الدولي إنه بالرغم من زيادة مساعدة المجتمع الدولي إلا أن أعداد الأشخاص المعرضين لخطر المجاعة قد نمت في جنوب السودان والصومال واليمن وشمال شرق نيجيريا.

وفي جنوب السودان، أوضح الأمين العام أن نحو 6 ملايين مواطن يعانون من الانعدام الغذائي الحاد مرتفعا العدد من 5 ملايين في بداية العام، مضيفا أن " المساعدة الإنسانية تنقذ أوراح. لكننا لم نتعامل مع السبب الجذري الأساسي لهذه الأزمات الغذائية ألا وهو الصراع".

وأشار إلى أن نحو 8 بالمائة من تمويل برنامج الغذاء العالمي يذهب إلى المناطق المتضررة بالصراع. ويعيش حوالي 60 بالمائة من 815 مليون شخص يعانون من الجوع اليوم في الصراع. ويوجد ثلاثة أرباع الأطفال الذين يعانون من التقزم في العالم في دول متضررة بالصراع.

وتابع: " حتى يتم حل هذه الصراعات وتتجذر التنمية، ستظل المجتمعات والمناطق بكاملها تعاني من الجوع والمعاناة".

ودعا غوتيريش أطراف الصراع في كافة الدول الأربع إلى الوفاء بالتزامهم إزاء السلام. وطلب منهم السماح بعبور مواد الإغاثة الإنسانية بسرعة وبدون عوائق وفرض قيود بنية حسنة واحترام وحماية العاملين في المجال الإنساني والامدادات.

كما أكد غوتيريش على أهمية الوقاية من المجاعة.

وقال إن آليات الإنذار المبكر من المجاعة عملت بشكل جيد في الدول الأربع. " المساعدة الإنسانية وتعزيز احترام القانون الدولي يجب أن يستكملا باستثمار في سلام مستدام وحلول شاملة على الأجل الطويل".

وأشار غوتيريش إلى أن هذه الدول تتعامل مع التطرف العنيف في نفس الوقت الذي تعاني فيه من ركود اقتصادي وانخفاض أسعار النفط. وهي أمثلة قوية على التحديات المعقدة والمتعددة الأبعاد. وتتطلب نهجا على نطاق المنظومة يعالج العلاقة بين التنمية الإنسانية وصلتها بالسلام.

وقال" على المدى الطويل، لابد من التركيز على ما تحتاج إليه المجتمعات والدول للخروج من الصراع المطول وعدم الاستقرار . ويتعين أن نساعد الناس ليس فقط على البقاء على قيد الحياة وإنما الإزدهار ".

الصور

010020070790000000000000011101451366766541