تقرير إخباري: مقتل شخص وإصابة 4 آخرين في هجوم طعن وسط باريس

16:07:48 13-05-2018 | Arabic. News. Cn

باريس 12 مايو 2018 (شينخوا) تعرض خمسة أشخاص لهجوم شنه شخص مسلح بسكين ليلة يوم السبت في منطقة الدائرة الثانية بالعاصمة الفرنسية باريس، حسبما ذكرت شرطة باريس في تغريدة على موقع (تويتر) للتدوين المصغر.

وقالت الشرطة إنه قد أسفر عن مقتل ضحية وإصابة اثنين بجروح بالغة واثنين آخرين بجروح طفيفة، مضيفة أن منفذ الهجوم قتل من قبل الشرطة.

ولا تزال هوية المهاجم ودوافعه مجهولة، وكذلك هوية الضحايا. وتم نقل الجرحى إلى مستشفى في باريس، وفقا لمصدر في الشرطة.

وقد تم تطويق موقع الجريمة، بالقرب من دار أوبرا باريس، من قبل الشرطة.

وتعد منطقة دار الأوبرا في قلب باريس منطقة مزدحمة للغاية وتحظى بشعبية لدى السياح، وخاصة في عطلة نهاية الأسبوع.

وقال المدعي العام في باريس، فرانسوا مولينز، خلال مؤتمر صحفي في موقع الهجوم عند حوالي منتصف ليلة السبت-الأحد، إن مكتب المدعي العام في باريس سيطلق تحقيقا، مضيفا أن المهاجم صاح بعبارة "الله أكبر" لدى مهاجمته المارة بسكين.

وبعد ساعات، أعلن تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي (داعش) مسؤوليته عن الهجوم عبر وكالته الإعلامية .

وقال الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، في تغريدة نشرها مساء يوم السبت، "كل أفكاري مع ضحايا وجرحى هجوم الطعن الذي ارتكب هذا المساء في باريس، وكذلك أقاربهم. ونيابة عن جميع الفرنسيين، أحيي شجاعة ضباط الشرطة الذين قاموا بتحييد الإرهابي"، مضيفا "تدفع فرنسا مرة أخرى الثمن دما لكنها لن تتخلى عن شبر لأعداء الحرية".

وأصبحت فرنسا هدفا رئيسيا لهجمات إرهابية متكررة في السنوات الأخيرة. وقطعت عدة هجمات، أعلن "داعش" مسؤوليته عنها، الهدوء داخل البلاد، وكان أكثرها دموية تلك التي ضربت باريس وأسفرت عن مقتل 130 شخصا في شهر نوفمبر من عام 2015.

وفي أكتوبر من عام 2017، وقع ماكرون قانون مكافحة الإرهاب، والذي قال إنه ضروري لمواجهة الإرهاب المتفشي في البلاد.

ويمنح هذا القانون الشرطة مزيدا من الصلاحيات للتفتيش وإجراء توقيفات دون موافقة قضائية وتقييد حركات الناس وتجمعاتهم.

ألصق عنوان البريد الإلكتروني لصديقك في الفراغ اليمين لإرساله هذه المقالة العودة الى الأعلى

إذا أردت ان تتصل بنا لتقديم اقتراح أو تصحيح خطأ، ارسل

البريد الإلكتروني إلي:xinhuanet_arabic@news.cn

arabic.news.cn

تقرير إخباري: مقتل شخص وإصابة 4 آخرين في هجوم طعن وسط باريس

新华社 | 2018-05-13 16:07:48

باريس 12 مايو 2018 (شينخوا) تعرض خمسة أشخاص لهجوم شنه شخص مسلح بسكين ليلة يوم السبت في منطقة الدائرة الثانية بالعاصمة الفرنسية باريس، حسبما ذكرت شرطة باريس في تغريدة على موقع (تويتر) للتدوين المصغر.

وقالت الشرطة إنه قد أسفر عن مقتل ضحية وإصابة اثنين بجروح بالغة واثنين آخرين بجروح طفيفة، مضيفة أن منفذ الهجوم قتل من قبل الشرطة.

ولا تزال هوية المهاجم ودوافعه مجهولة، وكذلك هوية الضحايا. وتم نقل الجرحى إلى مستشفى في باريس، وفقا لمصدر في الشرطة.

وقد تم تطويق موقع الجريمة، بالقرب من دار أوبرا باريس، من قبل الشرطة.

وتعد منطقة دار الأوبرا في قلب باريس منطقة مزدحمة للغاية وتحظى بشعبية لدى السياح، وخاصة في عطلة نهاية الأسبوع.

وقال المدعي العام في باريس، فرانسوا مولينز، خلال مؤتمر صحفي في موقع الهجوم عند حوالي منتصف ليلة السبت-الأحد، إن مكتب المدعي العام في باريس سيطلق تحقيقا، مضيفا أن المهاجم صاح بعبارة "الله أكبر" لدى مهاجمته المارة بسكين.

وبعد ساعات، أعلن تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي (داعش) مسؤوليته عن الهجوم عبر وكالته الإعلامية .

وقال الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، في تغريدة نشرها مساء يوم السبت، "كل أفكاري مع ضحايا وجرحى هجوم الطعن الذي ارتكب هذا المساء في باريس، وكذلك أقاربهم. ونيابة عن جميع الفرنسيين، أحيي شجاعة ضباط الشرطة الذين قاموا بتحييد الإرهابي"، مضيفا "تدفع فرنسا مرة أخرى الثمن دما لكنها لن تتخلى عن شبر لأعداء الحرية".

وأصبحت فرنسا هدفا رئيسيا لهجمات إرهابية متكررة في السنوات الأخيرة. وقطعت عدة هجمات، أعلن "داعش" مسؤوليته عنها، الهدوء داخل البلاد، وكان أكثرها دموية تلك التي ضربت باريس وأسفرت عن مقتل 130 شخصا في شهر نوفمبر من عام 2015.

وفي أكتوبر من عام 2017، وقع ماكرون قانون مكافحة الإرهاب، والذي قال إنه ضروري لمواجهة الإرهاب المتفشي في البلاد.

ويمنح هذا القانون الشرطة مزيدا من الصلاحيات للتفتيش وإجراء توقيفات دون موافقة قضائية وتقييد حركات الناس وتجمعاتهم.

الصور

010020070790000000000000011101421371758521