لبنان يأمل بتطوير علاقاته الاقتصادية والاستثمارية مع لوكسمبورغ

2019-09-12 00:48:05|arabic.news.cn
Video PlayerClose

بيروت 11 سبتمبر 2019 (شينخوا) أعرب الرئيس اللبناني ميشال عون اليوم (الأربعاء) عن أمله في تطوير العلاقات والتعاون الاقتصادي مع اللوكسمبورغ التي دعاها إلى الاستثمار في لبنان.

جاء ذلك بحسب بيان صدر عن مكتب الاعلام الرئاسي بعد اجتماع عون مع نائب رئيس الوزراء وزير الاقتصاد والسياحة في اللوكسمبورغ ايتيان شنايدر.

ولفت إلى ان "الاستثمار في لبنان مجز لا سيما أن مشروع موازنة 2020 سيتضمن استكمالا لرزمة من الاصلاحات الاساسية التي تساعد في تطوير الاقتصاد اللبناني وتعزيز فرص الاستثمار فيه وتفعيل سياحته التي شهدت هذه السنة موسما جيدا".

وقال إن "فرص الاستثمار في لبنان ستكون متاحة من خلال سلة مشاريع انمائية واقتصادية سيضعها لبنان أمام المستثمرين"، مشيرا إلى أن "اصلاحات عدة تم اعتمادها لمواكبة فرص الاستثمار المتاحة".

وأكد عون لشنايدر أن "القطاع المصرفي هو من اقوى وانجح القطاعات في لبنان"، مرحبا "بكل تعاون يمكن ان يتم بين لبنان واللوكسمبورغ التي تتمتع بمزايا مالية واقتصادية جعلتها في موقع متقدم في المجال المصرفي".

بدوره، عبر شنايدر لعون عن رغبة اللوكسمبورغ "في التعاون مع رجال الاعمال اللبنانيين"، لافتا إلى أن بلاده مهتمة بتعزيز العلاقات الثنائية ومعرفة سبل الاستثمار لا سيما وان لبنان يخطو خطوات سريعة في مسار عمليات النهوض"، مؤكدا دعم بلاده "للبنان في المحافل الاقليمية والدولية".

كما دعا شنايدر بعد اجتماعين منفصلين مع رئيسي البرلمان نبيه بري والوزراء سعد الحريري إلى "التفاوض حول إبرام إتفاقية الإزدواج الضريبي في أسرع وقت ممكن لإعطاء دفع للاستثمارات في لبنان".

واعتبر أن "إبرام الإتفاقية سيشجع المستثمرين في بلدنا للقيام بأعمال في لبنان خصوصا في ظل وجود مجالات كبيرة فيه للاستثمار".

ولفت شنايدر إلى أن "لدى لوكسمبورغ ثاني أكبر رأسمال صناعي في العالم وهي تتطلع دائما إلى استثمارات جديدة في بلدان كلبنان".

الصور

010020070790000000000000011100001383848331