البيت الأبيض: لن نتعاون مع التحقيق الجاري لعزل الرئيس

2019-10-09 09:24:23|arabic.news.cn
Video PlayerClose

واشنطن 8 أكتوبر 2019 (شينخوا) قال البيت الأبيض يوم الثلاثاء إنه لن يتعاون مع تحقيق العزل الذي يقوده الديمقراطيون في مجلس النواب ضد الرئيس دونالد ترامب.

وكتب محامي البيت الأبيض بات سيبولوني في رسالة موجهة إلى رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، التي أعلنت عن بدء إجراءات العزل في 24 سبتمبر، "لقد صممتم ونفذتم تحقيقكم بطريقة تنتهك العدالة الأساسية والإجراءات القانونية الواجبة دستوريا".

كما أُرسلت الرسالة إلى أدم شيف، رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب، وإيلايجا كامينغز رئيس لجنة الرقابة والإصلاح، وإليوت إنجل رئيس لجنة الشؤون الخارجية، الذين يقودون الإجراءات التي تتقدم بسرعة.

وقال سيبولوني للزعماء الديمقراطيين إن تحقيق العزل " ينتهك الدستور وسيادة القانون وكل سوابق الماضي"، مضيفا " ببساطة، أنتم تحاولون الانقلاب على نتائج انتخابات عام 2016 وحرمان الشعب الأمريكي من الرئيس الذي اختاروه بحرية".

وقال أيضا إنه "في ظل هذه الظروف، لا يستطيع الرئيس ترامب وإدارته المشاركة في تحقيقكم الحزبي وغير الدستوري".

وبدأت جهود الديمقراطيين لإقالة الرئيس انطلاقا من شكوى قدمها مخبر في 12 أغسطس تزعم أن الرئيس ضغط على نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي خلال اتصال هاتفي في 25 يوليو للتحقيق مع المرشح الديمقراطي للانتخابات الرئاسية جو بايدن وابنه هانتر بايدن، فضلا عن قضايا متعلقة بالتدخل الروسي المزعوم في انتخابات 2016.

وأفرج البيت الأبيض عن فحوى المكالمة في 25 سبتمبر، في خطوة وصفها سيبولوني بأنها "غير مسبوقة من جانب ترامب لتوفير الشفافية العامة"، مضيفا أن التسجيل أظهر أن المكالمة كانت "ملائمة تماما ولا يوجد أساس لتحقيقكم".

وطلب ترامب من زيلينسكي أن يتعاون مع محاميه الشخصي رودي جولياني ووزير العدل الأمريكي وليام بار للتحقيق مع جو بايدن وابنه، وتعهد زيلينسكي لترامب بأن حكومته ستنظر على وجه التحديد في أمر شركة "بوريسما" القابضة، وهي شركة غاز أوكرانية عمل بها هانتر بايدن سابقا واتهمت بالفساد، وفقا لنص المكالمة.

كما طلب الرئيس من نظيره الأوكراني أن يسدي للولايات المتحدة "معروفا" وأن يعرف "ما حدث مع" خادم الكمبيوتر الذي تستخدمه اللجنة الوطنية الديمقراطية، والذي يعتقد المحققون في التدخل الروسي المزعوم في الانتخابات الأمريكية عام 2016 أنه تعرض للاختراق من جانب روسيا. وقال ترامب لزيلينسكي "يقولون إن الخادم مملوك لأوكرانيا".

وأصدرت لجنة الرقابة والإصلاح، بالتشاور مع لجنتي الاستخبارات والشؤون الخارجية، مذكرة استدعاء إلى البيت الأبيض يوم الجمعة الماضي تطلب فيها الوثائق المتعلقة بأوكرانيا بحلول 18 أكتوبر.

وقال ترامب إنه سيترك الأمر لمحاميه ليقرروا ما إذا كانوا سيمتثلون لمذكرة الاستدعاء.

 

الصور

010020070790000000000000011100001384575231