تحقيق إخباري: العاصمة الأرجنتينية تركّب كاميرات الأشعة تحت الحمراء صينية الصنع للحد من انتشار كوفيد-19

2020-06-12 13:02:58|arabic.news.cn
Video PlayerClose

 

بوينس آيرس 11 يونيو 2020 (شينخوا) قامت العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس بتجهيز حافلات النقل العام بكاميرات الأشعة تحت الحمراء صينية الصنع والخاصة بفحص درجة الحرارة الجسم، وذلك سعيا للحد من انتشار كوفيد-19.

وباعتبارها بؤرة التفشي في الأرجنتين، تتخذ العاصمة تدابير محسنة لمكافحة الجائحة، بما في ذلك تزويد حافلات الخط 12 والخط 39، اللذين يربطان بين المدن، بالأجهزة صينية الصنع والمعروفة أيضا باسم كاميرات التصوير الحراري.

وصرحت فلورينسيا كوميرون، المتحدثة باسم شركة (داهوا تكنولوجي)، لوكالة أنباء ((شينخوا)) بأن الشركة الصينية تعمل على توفير "حلول لوسائل النقل العام".

وقالت كوميرون، خلال زيارتها لمحطة الخط 12 في منطقة باراكاس الجنوبية للوقوف على مدى تقدم المشروع التجريبي، "لدينا اليوم كاميرا حرارية يمكنها قراءة درجة الحرارة الأولية عندما يصعد شخص ما إلى الحافلة".

وأضافت "وفي الوقت نفسه، تقوم (الكاميرا) في نصف ثانية لكل شخص، بالتحقق مما إذا كانوا يرتدون قناع الوجه بالشكل الصحيح".

وتراقب الكاميرات أيضا عدد الأشخاص الذين يستقلون الحافلة لضمان عدم تجاوز الركاب للسعة القصوى للوحدة والتمكن من الحفاظ على مسافة آمنة.

وذكرت كوميرون أن الكاميرات الحرارية كانت موجودة منذ سنوات، خاصة للمراقبة، لكن شركة (داهوا) قامت بضبط التكنولوجيا حتى تتمكن من خدمة الأزمة الصحية بشكل أفضل.

وأشارت إلى أنه عندما اُستخدمت الكاميرات فقط لأسباب أمنية، لم يكن مقياس درجة الحرارة دقيقا كما هو الآن.

وقالت كوميرون إن "وجود مقر مصنعنا في الصين منحنا الفرصة لإعادة الاستثمار بشكل كبير في أعمال البحث والتطوير، وتكييف منتجاتنا مع احتياجات السوق".

وأضافت كوميرون "اليوم، نرى حاجة إلى مراقبة حرارية أو مراقبة درجة الحرارة مع تباين أقل بكثير جدا في الدرجات، لذلك قدمنا هذا النوع من الحلول".

وبالإضافة إلى ذلك، تأتي الحافلات مزودة بجهاز لتنقية الهواء يحافظ تلقائيا على نظافة الهواء داخل الوحدة.

ومن المرجح أن يتم توسيع المشروع التجريبي ليشمل مسارات أخرى حيث تعمل المدينة للسيطرة على تفشي المرض.

وأشار داميان راموس، المتحدث باسم شركة (Transportes Automotores Callao) للحافلات، التي تشغل الخط 12، إلى أن الركاب وسائقي الحافلات يستفيدون من تركيب هذه الكاميرات.

وتابع راموس قائلا "إن ذلك يساعد السائقين على ضمان الأمان لدى علمهم بأن الركاب الذين يصعدون إلى الحافلة ليس لديهم حمى، وينطبق الشيء نفسه على الركاب".

وأضاف راموس أن حلولا تكنولوجية كهذه وغيرها من الحلول التي تساهم في الحفاظ على تعقيم الحافلات تعد "أساسية لمنع انتقال العدوى داخل الوحدات".

تجدر الإشارة إلى أن الأرجنتين سجلت حتى الآن 25987 حالة إصابة بكوفيد-19، بما في ذلك 12487 حالة في بوينس آيرس.

   1 2 3 >  

الصور

010020070790000000000000011100001391336081