لبنان يبدأ إغلاقا شاملا لكبح تفشي كورونا في البلاد

2021-01-15 04:37:15|arabic.news.cn
Video PlayerClose

 

بيروت 14 يناير 2021 (شينخوا) بدأ لبنان اليوم (الخميس) إغلاقا شاملا مع حظر للتجول الكلي حتى 25 يناير الجاري لكبح تفشي مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) في البلاد مع ارتفاع الإصابات ووصول المستشفيات إلى الحدود الاستيعابية القصوى.

ودخل لبنان فجر اليوم أول أيام الإغلاق الشامل، الذي أقره المجلس الأعلى للدفاع للحد من تفشي مرض فيروس كورونا.

وفي بيروت، بدت الشوارع شبه خالية من السيارات والمارة، وترافق ذلك مع إغلاق عام للمحال والمؤسسات التجارية، ما عدا بعض الصيدليات والأفران ومحال المواد الغذائية المستثناة، بحسب الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية.

وسيرت قوى الأمن دوريات في مختلف الأحياء والمناطق للتأكد من التزام المحال بالإغلاق وعدم تجول المواطنين في الشوارع.

وأعلن لبنان الإثنين الماضي حالة الطوارئ العامة الصحية وإغلاق البلاد بشكل تام مع حظر التجول الكلي في الفترة من 14 إلى 25 يناير الجاري لكبح تفشي (كوفيد-19) في وقت يوشك فيه القطاع الصحي على الانهيار.

وشمل قرار الإقفال، إغلاق الإدارات والمؤسسات العامة والمصالح المستقلة والجامعات والمدارس والحضانات والحدائق العامة والأرصفة البحرية والملاعب الرياضية.

كما شمل تعليق العمل في المحلات التجارية ومكاتب أصحاب المهن الحرة والأسواق الشعبية ودور السينما والمتاحف والمسارح وصالات الألعاب الإلكترونية، إضافة إلى منع إقامة الحفلات العامة والخاصة والمناسبات الاجتماعية والسهرات والتجمعات على اختلاف أنواعها.

وكلفت وزارة الداخلية بالتنسيق مع المرجعيات الدينية بهدف إغلاق دور العبادة وإلغاء المناسبات الدينية.

ويستثنى من حظر التجول الشامل خلال الإغلاق، القطاعات العسكرية والصحية والإعلامية، فيما يتم تأمين احتياجات المواطنين الأساسية عبر خدمة التوصيل، كما منحت أذونات تجول للحالات الطارئة عبر طلبات تقدم عبر شبكة الإنترنت وتطبيق هاتفي إلى الجهات المختصة.

وكانت السلطات اللبنانية قد فرضت إغلاقا لمدة 25 يوما في 7 يناير، لكن مع استثناءات كثيرة لمساعدة الاقتصاد رافقتها تجاوزات أفرغت الإجراء من فعاليته، مما أدى إلى زيادة عدد الإصابات اليومية إلى مستوى خطير استنزف القطاع الصحي، ما دفع السلطات إلى فرض الإغلاق التام.

وشهد لبنان في الآونة الأخيرة تصاعدا في إصابات (كوفيد-19)، وسط اكتظاظ شديد في المستشفيات وبلوغ غرف العناية المركزة الحدود الاستيعابية القصوى.

وأعلنت وزارة الصحة اللبنانية في بيان اليوم تسجيل 41 حالة وفاة بمرض فيروس كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية في حصيلة يومية قياسية غير مسبوقة.

وقالت الوزارة في بيان، إن إجمالي عدد الوفيات في البلاد ارتفع إلى 1781 حالة وفاة منذ ظهور مرض (كوفيد-19) في البلاد قبل نحو 11 شهرا.

وأشارت إلى تسجيل 5196 إصابة جديدة بكورونا ليرتفع الإجمالي إلى 237 ألفا و132 حالة منذ فبراير الماضي، فيما بلغت حصيلة حالات الشفاء 147 ألفا و96 حالة.

وسجلت وزارة الصحة ست إصابات جديدة بين العاملين في القطاع الصحي، ما يرفع إجمالي الإصابات في القطاع إلى 2314 حالة.

ويفرض لبنان منذ شهر مارس الماضي حالة التعبئة العامة الصحية ومددها مع مجموعة من الإجراءات والتدابير الوقائية حتى شهر مارس المقبل لمنع تفشي (كوفيد-19) في البلاد.

   1 2 3 4 5 6 7 8 9 >  

الصور

010020070790000000000000011100001396686661