الصين تحث اليابان على التفكير في تاريخها العدواني

2021-09-14 02:29:45|arabic.news.cn
Video PlayerClose

بكين 13 سبتمبر 2021 (شينخوا) حثت الصين اليابان اليوم (الاثنين) على مواجهة تاريخها العدواني والتفكير فيه بصدق، واتخاذ إجراءات ملموسة لكسب ثقة جيرانها الآسيويين والمجتمع الدولي، وفقا لما ذكر متحدث باسم وزارة الخارجية الصينية.

أدلى المتحدث تشاو لي جيان بهذه التصريحات عندما طُلب منه التعليق على ما قيل إنه موافقة وزارة التعليم اليابانية على خطط خمسة ناشرين لإزالة أو تغيير التعبيرات ذات الصلة بقضية "نساء المتعة" في الكتب المدرسية.

وقال تشاو إن التجنيد الإجباري لـ"نساء المتعة" جريمة خطيرة ضد الإنسانية ارتكبتها العسكرية اليابانية. "إنها حقيقة تاريخية بأدلة قاطعة ولا يمكن إنكارها".

هذه هي أحدث محاولة لليابان للتدخل في الكتب المدرسية واللعب بالكلمات لطمس الحقائق التاريخية والتقليل من مسؤوليتها التاريخية والتملص منها وإنكار تاريخها العدواني وتبرئته بطريقة متدرجة، وفقا لما ذكر.

"هذا يسلط الضوء مرة أخرى على موقف اليابان غير النزيه والممتد تجاه تاريخ العدوان، والذي أضر بمشاعر شعوب البلدان المجني عليها. وسيرفضه جميع محبي السلام. كما يحتاج المجتمع الدولي إلى اتخاذ إجراءات وقائية صارمة ووضع الأمور في نصابها الصحيح، وفقا لما قال.

 

الصور

010020070790000000000000011100001310185818