توقيف النائب بالبرلمان المُجمدة أعماله سيف الدين مخلوف في تونس

2021-09-18 03:28:18|arabic.news.cn
Video PlayerClose

تونس 17 سبتمبر 2021 (شينخوا) أوقفت وحدة تابعة للأمن التونسي اليوم (الجمعة) النائب سيف الدين مخلوف، الناطق الرسمي باسم حزب إئتلاف الكرامة رئيس كتلته النيابية بالبرلمان المُجمدة أعماله منذ 25 يوليو الماضي.

ونقلت وكالة الأنباء التونسية الرسمية مساء اليوم عن المحامي أنور أولاد علي، قوله إن "عناصر أمنية قامت في حدود الساعة الثانية والربع من بعد ظهر اليوم باختطاف سيف الدين مخلوف عضو البرلمان المجمدة أعماله من أمام مقر المحكمة العسكرية الدائمة بتونس".

وأضاف أن مخلوف "توجه إلى مقر المحكمة العسكرية اليوم بنية تسليم نفسه لقاضي التحقيق بالمحكمة قبل أن يتم اختطافه من قبل عدد من أعوان الأمن بالزي المدني".

وتابع قائلا إن "فريق الدفاع علم من الجهة القضائية بالمحكمة العسكرية أنه سيتم إعادة سيف الدين مخلوف إلى المحكمة للمثول أمام القضاء العسكري في وقت لاحق".

وقبل ذلك، أعلن حزب إئتلاف الكرامة في بيان مُقتضب نشره على صفحته الرسمية في (فيسبوك)، إن النائب سيف الدين مخلوف "قرر تسليم نفسه للقضاء العسكري بعد أن رتب محاموه موعدا له مع قاضي التحقيق بالمحكمة العسكرية بتونس العاصمة، لكنه تعرض لعملية اختطاف من أمام باب المحكمة العسكرية".

وتابع أنه "تم الاعتداء على النائب سيف الدين مخلوف، وعلى المحامين المرافقين له قبل نقله الى جهة غير معلومة".

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يُظهر توقيف النائب سيف الدين مخلوف من أمام مقر المحكمة العسكرية بتونس العاصمة.

يُشار إلى أن سيف الدين مخلوف محامي، وهو مطلوب للقضاء العسكري في قضية رفعتها ضده نقابات أمنية اتهمته فيها وثلاثة من أعضاء إئتلاف الكرامة بالاعتداء على أمنيين داخل مطار تونس قرطاج الدولي في شهر مارس الماضي.

وبهذا التوقيف، يكون سيف الدين مخلوف البرلماني التونسي الثالث الذي يُعتقل بعد النائبين ياسين العياري، وفيصل التبيني، وذلك منذ إعلان الرئيس قيس سعيد في الخامس والعشرين من يوليو الماضي عن تدابير استثنائية جمد فيها أعمال البرلمان، ورفع الحصانة على كافة البرلمانيين.

ويمتلك حزب إئتلاف الكرامة 18 مقعدا في البرلمان المجمدة أعماله.

الصور

010020070790000000000000011100001310194679