65 دولة تعارض التدخل في الشؤون الداخلية للصين تحت ذريعة حقوق الإنسان

2021-09-25 03:51:30|arabic.news.cn
Video PlayerClose

جنيف 24 سبتمبر 2021 (شينخوا) ألقت باكستان، نيابة عن 65 دولة، بيانا مشتركا في الجلسة الـ48 لمجلس حقوق الإنسان، وشددت على أن احترام سيادة الدول واستقلالها ووحدة وسلامة أراضيها وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول ذات السيادة، من الأعراف الأساسية الحاكمة للعلاقات الدولية.

وذكر البيان المشترك أن القضايا المتعلقة بهونغ كونغ وشينجيانغ والتبت من الشؤون الداخلية للصين ولا تحتمل أي تدخل من أي قوى خارجية، وأكد مجددا الدعم لتطبيق الصين مبدأ "دولة واحدة ونظامان" في منطقة هونغ كونغ الإدارية الخاصة.

وأفاد أنه على جميع الأطراف الالتزام بأهداف ومبادئ ميثاق الأمم المتحدة ومبادئ الشمول والحياد والموضوعية وعدم الانتقائية، واحترام حقوق شعب كل دولة في الاختيار المستقل لمسار تنمية حقوق الإنسان وفقًا لظروفها الوطنية، ومعاملة جميع حقوق الإنسان بشكل متساو.

ودعا البيان جميع الدول إلى دعم التعددية والتضامن والتعاون، وتعزيز حقوق الإنسان وحمايتها من خلال الحوار البناء والتعاون.

وأكد أن 65 دولة تعارض تسييس حقوق الإنسان وازدواجية المعايير. كما تعارض المزاعم عديمة الأساس ضد الصين المدفوعة سياسيا والقائمة على التضليل، وترفض التدخل في الشؤون الداخلية للصين تحت ذريعة حقوق الإنسان.

كما أصدرت الدول الأعضاء الـ6 في مجلس التعاون الخليجي خطابا مشتركا يدعم موقف الصين. وأعربت أكثر من 20 دولة عن دعمها للصين في بياناتها الوطنية.

وفي المجمل، أعربت قرابة 100 دولة عن تفهمها ودعمها لموقف الصين الشرعي.

الصور

010020070790000000000000011100001310207979