الممثل الدائم لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية يشجب السياسة العدوانية الأمريكية

2021-09-28 14:08:32|arabic.news.cn
Video PlayerClose

الأمم المتحدة 27 سبتمبر 2021 (شينخوا) ندد الممثل الدائم لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية لدى الأمم المتحدة، يوم الإثنين، بالسياسة العدوانية الأمريكية تجاه بلاده، واصفا عداء واشنطن بأنه "أوضح تعبير في تهديداتها العسكرية" ضد بيونغ يانغ.

وقال كيم سونغ في كلمته خلال المناقشات العامة للدورة الـ 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة، إن "السياسة الأمريكية العدائية تجاه كوريا الديمقراطية ليست مجرد فكرة تجريدية فقط. إنها بحد ذاتها تهديدات عسكرية وأفعال معادية نواجهها من الولايات المتحدة كل يوم".

وقال إن الولايات المتحدة "تظل تشكل تهديدات نووية، وتثير العداء تجاه جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية منذ أكثر من 70 عاما"، وإن القوات الأمريكية تتمركز في العديد من القواعد العسكرية في كوريا الجنوبية وتحافظ على "موقف حربي للقيام بعمل عسكري ضد جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية في أية لحظة".

ودعا كيم الولايات المتحدة إلى "الإسهام في تحقيق السلام والاستقرار في شبه الجزيرة والعالم، من خلال سحب سياسة عدائية عفا عليها الزمن تجاه جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية، بطريقة جريئة وكاملة".

وقال إن الإدارة الأمريكية الحالية ينبغي أن تثبت موقفها السياسي بأنها "ليست لديها نوايا عدوانية تجاه جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية"، من خلال إجراءات عملية وليس بمجرد أقوال، كما يتعين عليها التخلي عن المعايير المزدوجة تجاه جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية.

وقال أيضا "إذا أظهرت الولايات المتحدة قرارها الجريء بالتخلي عن سياستها العدوانية، فإننا مستعدون أيضا للرد بحسن نية في أي وقت".

وإذا كانت واشنطن "راغبة فعلا في تحقيق السلام والمصالحة في شبه الجزيرة الكورية، فعليها أن تتخذ الخطوة الأولى نحو التخلي عن سياستها العدائية تجاه جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية من خلال الوقف الدائم للتدريبات العسكرية المشتركة ونشر جميع أنواع الأسلحة الاستراتيجية الموجهة نحو كوريا الديمقراطية في شبه الجزيرة الكورية وحولها"، وفقا لقوله.

   1 2 >  

الصور

010020070790000000000000011100001310214716