تقرير إخباري: الصين تدعو إلى رفض المعايير المزدوجة في منع انتشار الأسلحة النووية

تقرير إخباري: الصين تدعو إلى رفض المعايير المزدوجة في منع انتشار الأسلحة النووية

2022-08-04 12:02:45|xhnews

الأمم المتحدة 3 أغسطس 2022 (شينخوا) قال دبلوماسي صيني يوم الثلاثاء إنه ينبغي للمجتمع الدولي أن يرفض المعايير المزدوجة في منع الانتشار النووي، داعيا الدول التي تمتلك أكبر الترسانات النووية أن تأخذ زمام المبادرة في نزع السلاح النووي.

وقال فو تسونغ، رئيس الوفد الصيني إلى المؤتمر الاستعراضي العاشر لمعاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية، إن التعاون في الغواصات التي تعمل بالطاقة النووية بين الولايات المتحدة وبريطانيا وأستراليا يشكل مخاطر انتشار نووي شديدة.

وقال فو، المدير العام لإدارة ضبط التسلح بوزارة الخارجية الصينية، إن "ما يسمى بترتيبات المشاركة النووية تتعارض مع أحكام معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية وتزيد من مخاطر الانتشار النووي والصراعات النووية"، مضيفا أن "الولايات المتحدة يجب أن تسحب كل أسلحتها النووية من أوروبا وتمتنع عن نشر أسلحة نووية في أي منطقة أخرى".

وقال فو إن أي محاولة لتكرار ما يسمى بنموذج المشاركة النووية في منطقة آسيا والباسفيك ستقوض الاستقرار الاستراتيجي الإقليمي وتواجه معارضة شديدة من دول المنطقة وكذا تدابير مضادة شديدة عند الضرورة.

وحول الاتفاق النووي الإيراني، قال إنه يجب على كل الأطراف المعنية أن تظل ملتزمة بإعادة الاتفاق إلى مساره في أقرب وقت من خلال المفاوضات الدبلوماسية.

ويتعين على الولايات المتحدة أن ترفع بالكامل عقوباتها غير القانونية ذات الصلة على إيران وتدابير الولاية القضائية طويلة الذراع على الأطراف الثالثة. وعلى هذا الأساس، يجب أن تعود إيران إلى الامتثال الكامل لالتزاماتها النووية.

وأكد أن هناك حاجة لاتباع نهج المسار المزدوج ومبدأ الإجراءات المرحلية والمتزامنة في دفع العملية باتجاه إنشاء آلية سلام وإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية.

وفي إشارته إلى أن الاستخدام السلمي للطاقة النووية لا ينبغي أن يأتي على حساب البيئة الطبيعية وصحة الإنسان، قال فو إن اليابان يجب أن تستجيب بجدية للمخاوف المشروعة لدول الجوار والمجتمع الدولي ككل فيما يتعلق بالتخلص من المياه الملوثة نوويا من حادث محطة فوكوشيما دايتشي للطاقة النووية، وتتشاور بشكل كامل مع أصحاب المصلحة والوكالات الدولية ذات الصلة. 

الصور