وزير فلسطيني : إجراءات إسرائيل بحق قرية الخان الأحمر مخالفة للقوانين الدولية والإنسانية

وزير فلسطيني : إجراءات إسرائيل بحق قرية الخان الأحمر مخالفة للقوانين الدولية والإنسانية

2023-01-25 01:24:45|xhnews

رام الله 24 يناير 2023 (شينخوا) اعتبر وزير العدل الفلسطيني محمد الشلالدة، اليوم (الثلاثاء) أن إجراءات إسرائيل بحق قرية الخان الأحمر شرق القدس مخالفة للقوانين الدولية والإنسانية.

وقال الشلالدة للصحفيين على هامش زيارته القرية، إن الخان الأحمر "جزء أصيل من الأراضي الفلسطينية المعرضة للاستيلاء" من قبل الحكومة الإسرائيلية الجديدة برئاسة بنيامين نتنياهو.

وأضاف أن كافة الإجراءات والممارسات بحق سكان القرية مخالفة للاتفاقيات وقواعد القانون الدولي الإنساني ومواثيق الأمم المتحدة.

وتابع أن السلطات الإسرائيلية تمعن في سياستها "المتطرفة والعنصرية" في ظل صمت المجتمع الدولي، الذي يجب عليه محاسبة إسرائيل على ممارساتها بصفتها السلطة القائمة بالاحتلال.

وأكد الشلالدة أن تهديدات وزير الأمن القومي الإسرائيلي ايتمار بن غفير، بشأن الخان الأحمر "لن تثني الشعب الفلسطيني عن الدفاع عن حقوقه الوطنية والمشروعة التي كفلها القانون الدولي ولن يسمح بالاستيلاء على أرضه وممتلكاته".

واطلع الوزير الفلسطيني، بحسب بيان صدر عن مكتبه، خلال جولته على احتياجات سكان القرية من أجل متابعتها مع الحكومة الفلسطينية وضمان تقديم كافة أشكال الدعم من أجل تعزيز صمودهم.

وتأتي جولة الشلالدة بعد يوم من زيارة عدد من أعضاء الكنيست (البرلمان) من حزب الليكود الذي يتزعمه نتنياهو برفقة نشطاء وممثلين عن منظمة "ريغافيم" القرية للضغط على الحكومة الإسرائيلية من أجل إخلائها وهدمها، بحسب ما نشرت الإذاعة العبرية العامة.

ويقع الخان الأحمر شرق القدس على الطريق الواصلة بين جنوب الضفة الغربية ومدينة أريحا، حيث أنشأت إسرائيل في تلك المنطقة تجمعا يعرف باسم "معاليه أدوميم"، ومن شأن إخلاء القرية أن يقطع التواصل الجغرافي بين جنوب الضفة الغربية ووسطها نهائيا.

ويقطن بالخان الأحمر وهو منطقة بدوية نحو 200 فلسطيني في منازل من الخيام والصفيح.

ومن المقرر أن يطلب من الحكومة الإسرائيلية تقديم رد أمام المحكمة العليا على قضية إخلاء القرية من عدمه في الأول من فبراير المقبل، بحسب الإذاعة العبرية العامة.

وتشكل هذه القضية تحديا جديدا لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الذي يقود تحالفا يمينيا متشددا.

وسبق أن قررت المحكمة الإسرائيلية العليا في مايو 2018 إخلاء قرية الخان الأحمر، ورفضت في الخامس من سبتمبر من نفس العام التماسا لأهالي الخان ضد إخلائهم.

وبالرغم من صدور قرار الإخلاء عام 2018، إلا أنه تم تأجيل التنفيذ أكثر من مرة، إذ أشارت الحكومة الإسرائيلية السابقة إلى وجود مفاوضات مع سكان القرية للتوصل إلى اتفاق.

الصور